بالشراكة بين أمان وإبداع المعلم ووزارة التربية والتعليم: تكريم الطلبة والمدارس ضمن مشروع أندية النزاهة المنفذ في ثلاث محافظات
الثلاثاء | 05/02/2019 - 02:37 مساءً

رام الله- في محاولة حقيقية لتنشئة جيل واع متشرّب لقيم النزاهة، ومنقوش في ذهنه ثقافة الشفافية، والحوكمة الرشيدة؛ احتفل الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة – أمان بالشراكة مع مركز إبداع المعلم والتعاون والتنسيق مع وزارة التربية والتعليم العالي، بمبادرة أندية النزاهة المدرسية وإعداد مشاريع طلابية في قضايا مجتمعية، والتي استهدفت ما يقارب 500 طالب/ة من 15 مدرسة و 21 معلم/ة ومشرف خلال العام 2018 من ثلاث مديريات: طوباس، وشمال الخليل، وسلفيت.

وقد تم تكريم الطلبة الذين طوروا ونفذوا مبادرات مجتمعية من شأنها تعزيز مفهوم وقيم النزاهة خلال العام 2018، بعد عرض لمبادراتهم الطلابية التي خرجت عن الإطار الضيق الى حيز التطبيق، في محيطهم المدرسي والمحلي، إضافة للمدارس التي تميزت في تصميم وتنفيذ مبادرة مجتمعية، والتي كان لها أثرا إيجابيا واضحا على المحيط والمدرسة والطلبة، جانبا الى تكريم المعلمين والمشرفين.

وقد عرض الطلبة مبادراتهم على لجنة التحكيم لتقييمها، تنوعت مواضيعها ما بين: التدقيق على عمل مرافق المدرسة، وعدالة صرف ضريبة المعارف، وتنفيذ الوحدات الصحية في المدرسة، والتطبيق العادل للقانون في المدرسة، والتدقيق على ناتج الخلايا الشمسية الموجودة في المدرسة، والتبرعات المدرسية، وتزويد المدرسة بالكهرباء، والتدقيق على مشاريع البلدية من شوارع وغيرها، وتضمين مقاصف المدارس، ومواصفات المقصف الصحي، وعدالة رقمنة المدارس من قبل البلدية.

فيما شاركت المدارس التالية من مديرية طوباس، وسلفيت وشمال الخليل: بنات بردلة الثانوية، وبنات عقابا الاساسية العليا، وذكور وادي الفارعة الاساسية، وذكور عقابا الاساسية، والبيروني الاساسية للبنين، وبنات فرخة الاساسية، وذكور مسقط الاساسية، وبنات دير استيا الثانوية، وبنات بديا الاساسية العليا، ومدرسة حارس للبنات، وصفية بنت عبد المطلب، ذ. شهداء خاراس الأساسية، وصافا للبنات، وبني نعيم الأساسية للبنات، وذ. القسطل للبنين.

واستهدفت أندية النزاهة طلاب الصفوف الإعدادية في المدارس، مجسدة بدورها الرؤية الفاعلة للطالب الذي يلعب دورا مؤثرا ومبادرا في محيطه، بما يقع ضمن المسؤولية الأخلاقية والتربوية للقطاع التعليمي، كما يقوم على مأسسة التقييم الذاتي لسلوكيات المعلمين والطلبة على حد سواء وتشجيعهم على محاكمة ما يحيط بهم من ممارسات وسلوكيات من منظور النزاهة والمساءلة والشفافية.

ومن مخرجات المشروع أيضا، القيام بتطوير دليل تدريبي حول تأسيس نوادي النزاهة، ومبادئ عمل المبادرات، بما يؤسس لعملية إكساب المعلمينات المهارات والمعارف حول مفاهيم النزاهة، وآليات ترسيخها في المدارس، وتفعيل مبادرات الطلبة حول قضايا النزاهة. إضافة لذلك، تم تدريب المعلمين ومدراء المدارس، والمشرفين من المديريات الثلاثة، وإعدادهم لنقل المعرفة والمفاهيم والأدوات للطلبة.

كما تم إنشاء 15 معرضا طلابيا وإشراك جميع طلبة المدارس في إنتاج وإبداع لوحات ومجسمات فنية، تهدف الى نشر الوعي بأهمية قيم النزاهة ومكافحة الفساد في محيط الطلبة، ونبذ الفساد والفاسدين في المجتمع.

وفي كلمة لوكيل وزارة التربية والتعليم العالي، الدكتور بصري صالح، عبر فيه عن سروره بمخرجات أندية النزاهة المستدامة، وما ساهمت به من زرع قيم النزاهة في الطلبة وغرس الممارسات التربوية الصالحة، التي من شأنها خلق قادة في المستقبل قادرين على بناء دولتنا الفلسطينية. ومن جانب آخر، أشار رئيس مجلس إدارة أمان، السيد عبد القادر الحسيني، الى أن أندية النزاهة فكرة ريادية فريدة، تجسر الهوّة بين ما بين المفهوم والتطبيق، على نحو ساهمت في تجرّع طلاب المدارس للممارسات النزيهة والشفافة وتمكينهم من المساءلة المجتمعية ورصد شبهات الفساد، وأكمل مشيدا بالفكرة، وآملاً استنساخها في كافة المدارس، وخاصة مدارس القدس، التي تعاني من التهويد المستمر بفعل الاحتلال. كما أثنت السيدة رائدة الشعيبي، رئيسة مجلس إدارة مركز إبداع المعلم بأداء الطلبة، وإتقانهم للأدوار التي شغلوها في الرقابة والمساءلة، مضيفة أن الطلاب هم العين الناقدة والصوت المسموع لكل ما يجري في المجتمع من مستجدات.




البحث
 
 
 
 
  • بيئة النزاهة والشفافية والمساءلة في عمليات الشراء العام- قطاع غزة 2018
  • ورقة بحثية حول فاعلية منظومة المساءلة في متابعة قضايا حماية المستهلك
  • دراسة نظام النزاهة في هيئات الحكم المحلي بلدية جباليا - دراسة حالة
  • نظام النزاهة المحلي في بلدية قلقيلية
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا