نشاطات 2010

تقديرا لانجازات أمان ومساهماتها المؤثرة في جهود مكافحة الفساد على الصعيدين الوطني والدولي منظمة الشفافية الدولية تجدد اعتماد أمان كفرع وطني لها

تقديرا لانجازات أمان ومساهماتها المؤثرة في جهود مكافحة الفساد على الصعيدين الوطني والدولي منظمة الشفافية الدولية تجدد اعتماد أمان كفرع وطني لها

10/6/2010  
  

تقديرا لنجاحات الإئتلاف من أجل النزاهة والمساءلة "أمان" المتواصلة وتميزه في أدائه المهني والحيادي والتزامه بقيم ومعايير النزاهة والشفافية، حصلت أمان مؤخرا على تجديد اعتمادها الكامل كفرع وطني لمنظمة الشفافية الدولية، وذلك بناءا على توصيات الاجتماع الأخير للجنة العضوية والاعتماد في المنظمة الذي انعقد في برلين في ايار 2010. 

وأشارت الشفافية الدولية بأن أمان (الشفافية الفلسطينية) تستمر في عملها باعتماد كامل، وتتمتع بكافة الحقوق والامتيازات وصلاحيات فروع الشفافية الدولية التي تزيد عن 100 فرع، وذكرت الشفافية الدولية في الرسالة الموجهة لرئيسة مجلس إدارة أمان د. حنان عشراوي بأن أمان قد ساهمت ولا تزال تساهم بشكل ملحوظ في تحقيق رسالة منظمة الشفافية الدولية عن طريق تفعيل مشاركتها في عمل المنظمة والفعاليات الإقليمية والدولية ودورها في تقوية نظم النزاهة المحلية والدولية.

إن استمرار أمان كفرع وطني لمنظمة الشفافية يعني أن أمان هي المؤسسة الوحيدة التي تمثل فلسطين في هذا المحفل الدولي حيث أن نظام المنظمة ينص على اعتماد مؤسسة واحدة في كل بلد كفرع لها.

وتجدر الإشارة بأن منظمة الشفافية الدولية هي حركة مجتمع مدني أنشأت عام 1995 - ومقرها برلين- لتساعد الدول والأفراد الراغبين في أن يحيوا في "جزر النزاهة"، بعد انتشار الفساد المالي والإداري سواءً على المستوى الرسمي أو غير الرسمي، وعجز المؤسسات القطرية المعنية بمحاربته عن مواجهته، بعد أن تحول إلى غول يلتهم ليس فقط جهود التنمية المحلية، بل الجهود الدولية.

كما تجدر الإشارة إلى أن عملية اعتماد الفروع الوطنية في منظمة الشفافية الدولية تتم بشكل دوري ومنتظم  وتمر بعملية شاملة من التدقيق وتعبئة النماذج التي تستند لمجموعة من المعايير والمؤشرات ذات العلاقة بالحكم الصالح والنزاهة والشفافية والمساءلة، وتقديم الوثائق والتقارير الدورية من قبل الفرع الوطني التي يتم تقييمها جميعا من قبل لجنة مختصة من شخصيات اعتبارية مشهود لها بالنزاهة يتم انتخابهم من المنظمة وتعمل وفق نظام وإجراءات شفافة ومعلنة. إلى هذا تجدر الإشارة إلى أن لجنة العضوية والاعتماد كانت قد سحبت إعتماد بعض الفروع بسبب عدم التزامها بمنظومة النزاهة والشفافية في عملها.

ويذكر أن أمان قد سبق وحصلت على العديد من الجوائز على المستوى الدولي والعربي والمحلي على حد سواء، ففي المستوى الدولي حصلت أمان في العام 2009 على جائزة البنك الدولي لأفضل مبادرة خلاقة في مجال مكافحة الفساد، وعربيا وفي نفس العام  حصلت أمان على جائزة منتدى الإصلاح العربي حيث كانت اختيرت أمان ضمن أفضل عشرين منظمة غير حكومية، وأيضا على الصعيد الفلسطيني فقد حصلت أمان على جائزة مؤسسة التعاون للانجاز للعام 2008.
وعلى صعيد آخر، اختارت منظمة الشفافية الدولية مفوض أمان لمكافحة الفساد د. عزمي الشعيبي لألقاء كلمة الشفافية الدولية في المؤتمر الحادي عشر للمنظمة العربية للتنمية الإدارية التابعة لجامعة الدول العربية والمزمع عقده بالقاهرة الشهر القادم.