نشاطات 2011

وكالة الغـوث تدعو أمـان للمشـــاركة في إعـداد استراتيجية الوكالة لمكافحة الفساد
وكالة الغـوث تدعو أمـان للمشـــاركة في إعـداد استراتيجية الوكالة لمكافحة الفساد

29/12/2011  
 

في لقاء عقده الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة (أمان)، مع وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، ابدي الطرفان الرغبة والاستعداد على العمل المشترك في مجال تعزيز منظومة النزاهة والشفافية والمساءلة في الأونروا.

شارك في اللقاء ليكس تكنبيرغ رئيس مكتب أخلاقيات المهنة، وسرا الخصاونة، ومحمد سرحان مدير التدريب عن وكالة الغوث، وكل من د. عزمي الشعيبي مفوض أمان لمكافحة الفساد، وغادة الزغير المديرة التنفيذية لأمان.

بدأ الاجتماع السيد تكنبيرغ بشكر مؤسسة أمان على استضافة الوفد، واستعرض الجهود التي تقوم بها الأونروا وخاصة مكتب أخلاقيات المهنة، لتفعيل وثيقة الأخرقيات وترويجها بين العاملين في الأونروا والبالغ عددهم 30,000، والتي تركز على مجموعة من المحاور كاستخدام الموارد وتقديم الخدمات والهدايا والتبليغ عن الفساد وحماية المبلغين، والذمة المالية وغيرها، مشيرا إلى أن خطا ساخنا سيتم تدشينه في آذار القادم لاستقبال وتتبع شكاوى المواطنين وسوف يتم تدريب مجموعة من العاملين على كيفية استقبال ومعالجة الشكاوى.

من جانبهما، استعرض مفوض أمان والمديرة التنفيذية بعض المبادرات والانجازات وقصص النجاح التي حققتها أمان خلال مسيرتها والاستراتيجيات المختلفة التي تستخدمها في تمكين المواطنين واستقبال الشكاوى وعقد جلسات الاستماع والمساءلة. 

وأكد مفوض أمان لمكافحة الفساد، د.عزمي الشعيبي، على ضرورة ان تكون الوكالة مسؤولة أمام المجتمع الفلسطيني كونها تقوم بتقديم مجموعة من الخدمات الحيوية إلى جانب السلطة الوطنية كاصحة والتعليم والمساعدات الانسانية الطارئة داعيا الوكالة إلى جلسة استماع تعقدها أمان لمساءلتها أمام أطراف المصلحة.

بدوره رحب تكنبيرغ باستهداف الوكالة في التقارير الرقابية التي تعدها أمان داعيا الأخيرة للمشاركة في عملية التقييم التي تقوم بها الوكالة حاليا تمهيدا لوضع استراتيجية شاملة لمكافحة الفساد، كما دعاها لمراجعة مدونة السلوك المعروفة "بوثيقة خدمة اللاجئين الفلسطينيين وفق منظومة الأخلاقيات المهنية" وتقديم ملاحظاتها بهدف تطويرها، حيث تسعى الأونروا لتحقيق أقصى فعالية وأفضل النتائج في استخدام المال العام وخدمة المواطنين.

وفي سياق ما تقوم به أمان من مبادرات لتوعية مختلف الأعمار وخاصة الأطفال والناشئة في المدارس والشباب في الجامعات ضد الفساد، فقد أبدت الوكالة استعدادها لإدماج مفاهيم وقيم مكافحة الفساد في المناهج التعليمية وكذلك في المخيمات الصيفية التي تقيمها الوكالة في غزة