شبكة الاعلامين للنزاهة والشفافية

التعريف:
شبكة الإعلاميين من اجل النزاهة والشفافية هي جسم طوعي يتشكل من مجموعة من الصحافيين والصحفيات والإعلاميين والاعلاميات الفلسطينيين الفاعلين في مهنة الصحافة والإعلام الذين ابدوا التزامهم واستعدادهم الكامل للعمل ضمن اطار الشبكة بما يساهم في تحقيق اهدافها، وتسعى من اجل تفعيل استقلالية وسائل الاعلام وتطوير دور الصحافيين والصحفيات والإعلاميين والاعلاميات في تعزيز قيم ومفاهيم الشفافية ورقابة الرأي العام على الأداء العام في مختلف قطاعات وفئات المجتمع الفلسطيني.
 الرؤية
تنطلق الشبكة من رؤية واضحة تقوم على قاعدة استقلال وسائل الاعلام ودورها في تعزيز الرقابة المجتمعية وتفعيل دور الرأي العام حول مجالات أداء القطاع العام بشكل خاص والقطاعات المجتمعية الأخرى، للوصول الى مجتمع يحتكم الى اسس ومعايير واضحة مدعومة بقوانين ناظمة تكرس قيم النزاهة والشفافية والمساءلة والمحاسبة وصولا للحكم الصالح.
 الرسالة:
تسعى الشبكة لتعزيز دور الاعلام في الكشف عن مظاهر الفساد واسبابه من خلال دعم وتشجيع الصحافيين والصحفيات والاعلاميين والاعلاميات للقيام بدورها المنشود واداء مهامها على اكمل وجه في تقديم المعلومات المدققة والمثبتة للجمهور حول جرائم الفساد وسوء استخدام المال العام ومراقبة اداء المؤسسات الرسمية وغير الرسمية.
 الأهداف:
الهدف العام:
تسعى الشبكة في اطار عملها الدوؤب من اجل تحقيق هدفها الاستراتيجي المتمثل في خلق بيئة اعلامية رافضة للفساد وقادرة على مواجهته والحد من انتشاره في المجتمع بصفة عامة وفي مؤسسات القطاع العام بصفة خاصة.
الأهداف الفرعية:
رفع وعي الجمهور الفلسطيني باهمية دور الاعلام الحر في تجسيد مبدا حرية التعبير، وتعزيز الشفافية والمساءلة في العمل العام، والالتزام بالدفاع عن حق الجمهور بالاطلاع على المعلومات، وحق الاعلاميين والاعلاميات بالوصول إلى هذه المعلومات
تطوير قدرات الاعلاميين على كشف ممارسات الفساد وفضحها من خلال استخدام الصحافة الاستقصائية، والمساهمة في توسيع هامش الحرية في وسائل الاعلام المحلية لتناول قضايا الفساد.
ترسيخ دور الشبكة في توفير مظلة حماية للاعلاميين ومؤسسات الاعلام العاملين على قضايا الفساد.
السعي للافادة من أية منابر اعلامية تتيح نشر ما تمنع وسائل الاعلام المحلية نشره من مواد اعلامية تتناول قضايا وممارسات فساد
تشكيل مجموعات ضغط من الاعلاميين والاعلاميات لتحويل قضايا الفساد إلى قضايا رأي عام، وتحفيز الجهات الرسمية ذات العلاقة على فتح ملفات الفساد.
تشكيل مجموعات ضغط  باتجاه اقرار منظومة تشريعات توفر الضمانات اللازمة لحرية الاعلام وحماية الاعلاميين من العقوبات.
آليات عمل الشبكة
وفي اطار عملها من اجل تحقيق الهدف الاستراتيجي والأهداف الفرعية  تعمل الشبكة ضمن الآليات التالية:
 يتم تشكيل هيئة تحرير مسؤولة عن متابعة الصفحة الالكترونية واي نشرات أو اصدارات تصدر عن الشبكة.
تنشئ الشبكة موقعا الكترونيا ونشرات خاصة غير دورية، يتم فيها نشر التحقيقات الصحفية التي يعمل الاعلاميون والاعلاميات على اعدادها والتي ترصد حالة الفساد وواقع مهنة الصحافة وحرية التعبير في الأراضي الفلسطينية
تتقبل الشبكة نشر اي مواضيع لم يتمكن اي صحفي/صحفية من نشرها في مكان عمله لأسباب غير (عدم المهنية).
 إقامة علاقات شراكة مع الشبكات العربية والدولية  العاملة في مجالات مكافحة الفساد.
الافادة من المؤسسات والأشخاص العاملون على مواجهة الفساد ومكافحته من خلال علاقات تعاون مختلفة.
 العضوية:
 تكون العضوية في الشبكة عضوية فردية طوعية من قبل الصحافيين والإعلاميين حسب الشروط التالية:
1-    ان يكون الصحافي أو الإعلامي على رأس عمله شريطة ان يكون مضى على عمله في المهنة 3 سنوات على الأقل.
2-    ان يبدي موافقته على النظام الداخلي وان يقوم بتعبئة الطلب المخصص لذلك.
3-    الالتزام بالمعايير والاسس المهنية في اداء عمله الصحفي.
4-    الانخراط والمشاركة الفاعلة في انشطة وبرامج الشبكة.
5-    ان يتقدم بطلب انتساب للشبكة.
حقوق الأعضاء
1-    الاستفادة من الانشطة والفعاليات التي تنفذها الشبكة .
2-    توفير الحماية القانونية للاعضاء امام المحاكم الفلسطينية في اية قضية لها علاقة بعملهم المهني الاعلامي.
3-    حق الأعضاء في التنافس على المشاركات الخارجية والمسابقات الدولية التي تنظم في اطار عمل الشبكة.
4-    الحق في التنافس الديمقراطي على المناصب المهمة في الشبكة .
5-    الاستقالة المكتوبة من عضوية الشبكة.
6-    الاطلاع على الأنشطة والبرامج والتقارير المالية والادارية حسب النظام المتفق عليه داخل الشبكة.
 هيكلية الشبكة
تتكون الشبكة من الهيئات التالية والتي يقع على مسؤوليتها السعي باتجاه تحقيق اهداف الشبكة المنصوص عليها في نظامها الداخلي، وتكون هذه الهيئات وفق الاتي.
الهيئة العامة للشبكة:
وتتكون الهيئة العامة من مجموع الإعلاميين والإعلاميات المنتسبين للشبكة، وتقع على عاتقها المسؤوليات التالية:
1-تحديد السياسة العامة للشبكة والاطلاع على التقارير المالية والادارية والمصادقة عليها.
2- مناقشة واقرار الخطط الإستراتيجية قصيرة المدى للشبكة.
3- ممارسة الدور الرقابي والمساءلة ومحاسبة الهيئة القيادية الاولى للشبكة.
 الهيئة التنسيقية
 تتكون الهيئة الاولى من خمسة اعضاء يجري اختيارهم بالطريقة التي تحددها الهيئة العامة خلال اجتماعها الاول وذلك اما بالاختيار التوافقي او الديمقراطي، ويقع على عاتق الهيئة الاشراف على تنفيذ السياسات العامة للشبكة وفق الاهداف المنصوص عليها في النظام الداخلي الخاص بالشبكة.
 المنسق العام للشبكة
هو الزميل / ة الذي يجري  ترشيحه أو انتخابه من قبل الهيئة القيادية الاولى والمصادقة عليه من قبل الهيئة العامة وتكون مهمته تنفيذ السياسة العامة للشبكة وفق الاهداف المنصوص عليها في النظام الداخلي، ويكون مسؤولا مسؤولية مباشرة امام الهيئة القيادية الاولي على ان يقدم التقارير المالية والادارية للهيئة القيادية الاولى بشكل منتظم ويعرضها امام الهيئة العامة خلال الاجتماعات الدورية، ولا يشترط ان يكون عضوا في الهيئة القيادية الاولى لكنه يتوجب ان يكون عضوا في الهيئة العامة للشبكة.
هيئة التحرير :
هي مجموعة من الصحافيين تم اختيارهم من وسط اعضاء الشبكة الاعلامية، تتولى الاشراف على وضع سياسة تحريرية خاصة بكافة المنشورات الصادرة عن الشبكة سواء اكانت المكتوبة او المنشورة على الموقع الالكتروني، ويقع على عاتقها المسؤولية التالية:
1-        طرح مواضيع وقضايا صحافية يمكن العمل عليها، وانجازها للنشر على الموقع الالكتروني  والبحث في امكانية نشرها في صحف محلية.
2-        البحث عن تحقيقات او مواضيع اعلامية منع نشرها في  وسائل الاعلام المحلية.
 متابعة المواضيع والتحقيقات المفترض اجراءها من قبل صحافيين لصالح الموقع لنشرها بعد ان تتم دراستها وتحريرها من قبل الهيئة.

البحث
 
 
 
 
  • كتاب المنهاج : النزاهة والشفافية والمساءلة في مواجهة الفساد
  • تقرير النشاطات السنوي 2016
  • تقرير واقع النزاهة ومكافحة الفساد 2016
  • الفساد السياسي في الوطني العربي
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا