علاوة اختصاص العسكريين..كم ستكلف خزينة الدولة؟
الأربعاء | 23/03/2016 - 08:07 صباحاً

نقلاً عن الحدث

قرر مجلس الوزراء في جلسته الأسبوعية يوم الثلاثاء 22-3-2016، وبحسب البيان الصحفي الصادر عنه، إضافة علاوة الاختصاص للموظفين العسكريين أسوةً بالموظفين في وزارة الصحة.

وعلمت "الـحدث" ان هذا القرار الذي اتخذته الحكومة سيكلف خزينة الدولة ما يقارب مليون ومئة ألف شيقل شهرياً. أي 13 مليون ومئتي ألف شيقلاً سنويا.

وبحسب مصادر مطلعة فإن نسبة العلاوة لن تزيد عن 0.5% من فاتورة رواتب العسكرين، علماً بأن الزيادة الفعلية لن تقل عن 0.5% من فاتورة رواتب العسكرين.

قمة التناقض في قرارات الحكومة

من جانبه، علق الرئيس التنفيذي للائتلاف من أجل المساءلة والنزاهة "امان" مجدي أبو زيد بالقول لـ "الحدث": "إن قمة التناقض تتمثل عندما نقارن بين تصريحات الحكومة من جهة، وما بين أفعالها على الأرض."

وتساءل أبو زيد: "كيف يتم الحديث عن أزمة مالية للسلطة الفلسطينة، بينما يتم إقرار علاوة اختصاص للعكسريين، وهل يعني هذا الأمر خلاف ما صرح به سيادة الرئيس أن الأولوية يجب أن تكون للصحة والتعليم."موضحاً أن ما نشهده مؤخرا من قرارات صادرة بخصوص العلاوات والترقيات تدلل على أن الأمن يأتي على حساب الصحة والتعليم."

وأضاف: "نحن كمواطنين لا نعرف شيئاً عن الوضع المالي للسلطة، ويتم التعامل مع الموضوع كصندوق أسرار لا أحد يعرف عن تفاصيله شيئا، إلا وزير المالية، وربما رئيس الوزراء."

وأوضح في الوقت الذي يتم فيه "الحديث عن أزمة مالية، فإننا لا نعرفُ حقيقة هذه الأزمة، والأرقام الحقيقية لها، ونحن من حقنا أن نسأل ونراقب، ومن واجبهم أن يجيبوا على أسئلتنا وأن يتبعوا كحكومة الحد الأدنى للشفافية."

وأردف أبو زيد بالقول: "إن الموازنة، وإدارة المال العام هي شأن يخص كل المواطنين، فنحن نمول الخزينة من خلال الضرائب الباهضة التي تجنيها الحكومة منا، الموازنة وادارة المال العام شأن يخص كل المواطنين ولا يجب التعامل معها كملفات سرية."

وختم أبو زيد بالقول: "إن أقل شيء يمكننا المطالبة به في ظل الموارد المالية المحدودة هو العدالة في توزيعها وتحديداً الأخذ بعين الاعتبار عدالة التوزيع عندما يتعلق الأمر بالشريحة المهمة التي تتحمل العبء الأكبر في دفع الضرائب."


البحث
 
 
 
 
  • بيئة النزاهة والشفافية والمساءلة في عمليات الشراء العام- قطاع غزة 2018
  • ورقة بحثية حول فاعلية منظومة المساءلة في متابعة قضايا حماية المستهلك
  • دراسة نظام النزاهة في هيئات الحكم المحلي بلدية جباليا - دراسة حالة
  • تقرير النشاطات السنوي 2018
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا