ائتلاف أمان يشدد على أهمية الشراكة في التحضير لعملية الاستعراض الثانية لدولة فلسطين الخاصة بتنفيذها لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد
الأربعاء | 07/02/2018 - 01:12 مساءً

سيشكّل فريقاً أهلياً وسيقوم بعمل تقرير ظلّ

طالب الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة- أمان رئيس مجلس الوزراء بإشراك المجتمع المدني في الجهود التي تُبذل حاليا للاستعراض الثاني لدولة فلسطين، والذي من المقرر تقديمه هذا العام بحيث يشمل الفصلين الثاني والخامس من الاتفاقية الدولية لمكافحة الفساد، مشددا على أهمية أن تترافق مساهمة المجتمع المدني مع عملية تسهيل الوصول إلى المعلومات التي تم التعبير عن أهميتها بشكل واضح وصريح في المادة رقم 13 من اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

جاء ذلك في رسالة بعث بها ائتلاف أمان إلى رئيس الوزراء رامي الحمد الله، شدد فيها على ضرورة الالتزام بشفافية عملية الاستعراض إلى جانب نشر خطط الحكومة المتعلقة بالاستعراض الثاني، وطالب فيها الائتلاف مرة أخرى الحكومة بالتوقيع على تعهد الشفافية الذي من شأنه أن يظهر فلسطين كدولة تطبّق وتؤمن بالمشاركة والشفافية، حيث رد مجلس الوزراء على مطلب ائتلاف امان برفض التوقيع بناء على توصية هيئة مكافحة الفساد مبررا ذلك بأن التعهد طوعي وليس ملزما للحكومات، مع العلم أن دولتي تونس ولبنان قد وقعتا على التعهد.

يشار الى أن هذا التعهد اشرفت عليه منظمة الشفافية الدولية وائتلاف المجتمع المدني الخاص باتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد ويشمل مجموعة من المبادئ، ويطالب الحكومات بالالتزام بها اثناء عملية إعداد واستعراض تنفيذها لاتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد والتي من بينها: القيام بنشر برنامج المراجعة الكامل ونشر التقرير النهائي، إضافة الى دعوة ممثلين عن المجتمع المدني للمشاركة في نقاشات ومشاورات مرحلة ما بعد المراجعة.

ولفت ائتلاف أمان في ختام رسالته إلى أنه يعمل حالياً على تشكيل ائتلاف أهلي من مؤسسات المجتمع المدني ذات العلاقة، والتي ستعمل على إعداد تقرير ظل حول تنفيذ دولة فلسطين لاتفاقية الأمم المتحدة في فصليها الثاني والخامس، آملا من الحكومة التعاون الكامل مع هذا الائتلاف.

يذكر بأن دولة فلسطين ستقوم هذا العام بتقديم الاستعراض الثاني الخاص بتنفيذها لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، تنفيذاً لأحكام الاتّفاقية حيث يقوم فريق خبراء باستعراض اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد من خلال مراجعة وتحليل ومناقشة التقرير الذي تقدمه دولة فلسطين حول مدى تنفيذها للفصل الثاني "التدابير والوقاية" والفصل الخامس "استرداد الموجودات" من الاتفاقية، ليقوم الفريق برفع تقرير بملاحظاته وتوصياته إلى مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

يشار إلى أن الحكومة الفلسطينية وضمن استعداداتها للاستعراض قامت بتشكيل فريق مكون من خمسة عشر عضواً جلّهم من القطاع العام دون إشراك أي ممثلٍ عن القطاع الخاص أو منظمات المجتمع المدني، علما بأن الممارسات الفضلى في العالم في هذا السياق تقتضي تشكيل فريق وطني للاستعراض يشمل تمثيلا متوازنا لكافة القطاعات الحكومية والأهلية والقطاع الخاص.

..




البحث
 
 
 
 
 
 
  • بيئة النزاهة والشفافية والمساءلة في عمليات الشراء العام- قطاع غزة 2018
  • دراسة حول نظام النزاهة المحلي في بلدية الخليل
  • دراسة حول نظام النزاهة المحلي في بلدية جنين
  • النزاهة والشفافية والمساءلة في عمل سلطة النقد الفلسطينية 2018
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا