سعيا لتبني أدوات مكافحة الفساد في حماية المال عام.. ائتلاف أمان في غزة يؤسس الفريق الأهلي لتعزيز الرقابة على حماية الآثار
السبت | 18/11/2017 - 12:01 مساءً

عقد الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة- أمان الاجتماع التأسيسي الأول في قطاع غزة للفريق الأهلي لتعزيز الرقابة على حماية الاثار بمشاركة عدد من المؤسسات العاملة في مجال حقوق الإنسان، الثقافة، الإعلام، حماية الآثار والتراث وعدد من المختصين الأكاديميين والكتاب في قضايا الآثار، وذلك في إطار سعيه لرفع وعي المواطنين واخراطهم في المعركة ضد الفساد والمساءلة على الأداء العام، وخاصة في حماية الآثار كونها من أهم المصادر الطبيعية والثراوت المرتبطة بالمال العام ما يستدعي توحيد الجهود لحمايتها والرقابة على إدارتها.
ويتمثل دور الفريق في تعزيز قيم النزاهة ومبادئ الشفافية ونظم المساءلة في الجهات الرسمية التي تدير وتشرف على الآثار والتراث سيما وزارة السياحة ووزارة الثقافة وذلك من خلال تنفيذ أنشطة تشاركية مع الشركاء الأعضاء في الفريق تتمثل في رفع وعي المواطنين وتمكين المؤسسات من استخدام أدوات المساءلة من جانب، ومناصرة المواطنين في تطلعاهم لحماية المواقع الأثرية والضغط على الجهات الرسمية من جانب اخر.

ضعف الرقابة لدى الجهات الرسمية أهم أسباب تشكيل الفريق الأهلي لتعزيز الرقابة على حماية الآثار

افتتح الاجتماع عضو مجلس إدارة أمان السيد عصام يونس مشددا على أهمية تشكيل هذا الفريق في الفترة الحالية كخطوة إيجابية للحفاظ على المال العام وعلى الإرث التاريخي الفلسطيني من الهدر على غرار ما حصل في موقع تل السكن الأثري، مشيرا إلى أن أهم ركائز حماية المال العامة ومحاربة استغلال الآثار تتمثل في توحيد الجهود والشراكات لما لهذه القضية من أثر بالغ يحتاج لانخراط عدد من المؤسسات في الجهد المشترك لتلتقي جهود التوعية والتمكين مع جهود المساءلة والمناصرة والضغط على صناع القرار من أجل حماية الإرث التاريخي.
من جانبه تطرق مدير مكتب ائتلاف أمان في غزة وائل بعلوشة إلى أهمية الرقابة على قطاع الآثار والتراث بشكل عام، الذي إن يعتبر رافداً تنموياً للاقتصاد المحلي وشاهداً على التاريخ العريق لأصالة فلسطين الغنية بالموروث الحضاري.
فيما استعرضت منسقة المناصرة والمساءلة المجتمعية مروة أبوعودة تداعيات بلورة فكرة تشكيل الفريق التي تشكلت عند أمان بناء على نتائج ورشة نقاش سابقة نفذها حول تجريف تل السكن الأثري، وذكرت خلال حديثها أن ضعف الرقابة لدى الجهات الرسمية يعتبر سببا مباشرا لإهدار المال العام وقد يتسبب في نشوب شبهات فساد في إدارته، ما استدعى اهتمام ائتلاف أمان بتشكيل الفريق الأهلي لتعزيز الرقابة على حماية الآثار بهدف اشراك عدد من المؤسسات ذات العلاقة في تبني أدوات المساءلة المجتمعية والرقابة على حماية الآثار.




البحث
 
 
 
 
  • بيئة النزاهة والشفافية والمساءلة في عمليات الشراء العام- قطاع غزة 2018
  • ورقة بحثية حول فاعلية منظومة المساءلة في متابعة قضايا حماية المستهلك
  • دراسة نظام النزاهة في هيئات الحكم المحلي بلدية جباليا - دراسة حالة
  • واقع الدين العام ومتأخرات القطاع الخاص في فلسطين
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا