رسالة من الفريق الاهلي لوزارة المالية يطالب فيها بنشر موازنة المواطن باللغة العربية.. ورئيس الوزراء يؤكد على حق المواطن بالحصول على المعلومة
الثلاثاء | 16/08/2016 - 03:41 مساءً

انطلاقا من مبدأ ضرورة تمكين المواطن من الوصول الى المعلومة وبالتحديد المعلومات المتعلقة بالمال العام والموازنة العامة وما لها من أثر في تعزيز المساءلة المجتمعية، بعث الفريق الأهلي لدعم شفافية الموازنة رسالة لوزير المالية د.شكري بشارة مبدياً ملاحظاته فيما يتعلق بجزئية موازنة المواطن لعام 2016 التي قامت وزارة المالية بنشرها على موقعها الالكتروني باللغة الانجليزية، معتبرا ان هذه الخطوة من شأنها ان تعزز شفافية المعلومات وتتيحها للمواطن.

وتلخصت أولى ملاحظات الفريق الأهلي التي أبداها في رسالته بالتأكيد على أهمية موعد نشر المعلومة لتمكين المواطن من المعرفة ومن ثم الرقابة وما يليها من مساءلة وعليه إن تأخر نشر المعلومات يؤثر على السير الطبيعي لهذه العملية.

أما الملاحظة الثانية التي أبداها الفريق فتمحورت في أن الهدف من نشر موازنة المواطن للعام الجاري لم يتحقق لسببين، الاول تأخر النشر حيث كان من المُفترض نشر موازنة المواطن مباشرة بعد اقرار الموازنة العامة في شهر كانون ثاني 2016، والثاني هو ووفقا لفحص أجراه الفريق توفر موازنة المواطن 2016 باللغة الانجليزية فقط الأمر الذي لن يمكن الغالبية العظمى من المواطنين الفلسطينيين من فهم ما جاء فيها، بالتالي عدم تحقق الهدف الذي يتجسد في دورهم المتمثل بالمعرفة والرقابة والمساءلة.

وفي ختام الرسالة طالب الفريق وزارة المالية بتوفير نسخة باللغة العربية من موازنة المواطن2016 ونشرها، مؤكدا ان القانون الاساسي الفلسطيني وتحديدا المادة الرابعة منه  اكدت ان " اللغة العربية هي اللغة الرسمية"، مع التوصية بعدم تأخير نشر كافة المعلومات الخاصة بالموازنة العامة حيث اشار مسح تتبع شفافية الموازنة العامة الذي نفذه ائتلاف امان بالتعاون مع الشراكة الدولية للموازنات خلال الاعوام 2014-2015 ان وزارة المالية الفلسطينية لم تلتزم بنشر ثماني وثائق والتي تمثل الحد الادنى لقياس مدى  شفافية الموازنة العامة.  واعرب الفريق عن أمله بإعادة تفعيل العلاقة الايجابية مع وزارة المالية وذلك من خلال اشراكه في عملية الاعداد لموازنة 2017 واخضاعها للنقاش المجتمعي قبل اقرارها بشكلها النهائي.

في ذات السياق كان رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله أكد في حديث صحفي لصحيفة "الحدث" على حق المواطن بمعرفة تفاصيل الموازنة العامة والاطلاع عليها من خلال وزارة المالية، مشددا على انه سيقوم بمتابعة نشر الموازنة فضلا عن فحص جزئية نشر موازنة المواطن لعام 2016 باللغة الانجليزية الامر الذي اعتبره غير مقبول مع التأكيد على اهمية النشر بالعربية.

يذكر أن الفريق الأهلي لدعم شفافية الموازنة يتألف من عدد من المؤسسات والمنظمات الاهلية والخبراء الماليين والاقتصاديين من كل من الضفة الغربية وقطاع غزة؛ يتمتعون بالخبرة في مراجعة الموازنة العامة ووضع الملاحظات عليها وتحليل السياسة المالية للسلطة الفلسطينية واصدار اوراق موقف بشأن الازمة المالية للسلطة الوطنية الفلسطينية.


البحث
 
 
 
 
  • بيئة النزاهة والشفافية والمساءلة في عمليات الشراء العام- قطاع غزة 2018
  • ورقة بحثية حول فاعلية منظومة المساءلة في متابعة قضايا حماية المستهلك
  • دراسة نظام النزاهة في هيئات الحكم المحلي بلدية جباليا - دراسة حالة
  • تقرير النشاطات السنوي 2018
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا