أمان تناشد رئيس الوزراء: نشر موازنة 2015 ينسجم مع المشاركة والشفافية المطلوبتان
الإثنين | 05/01/2015 - 09:18 صباحاً

وجه الائتلاف من اجل النزاهة والمساءلة –امان- رسالة لرئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدالله ، تحمل مناشدة ودعوة للعمل على نشر مشروع موازنة 2015، بعد اقراره من قبل مجلس الوزراء وايصاله للمجلس التشريعي لاقراره وفق الاصول.
وجاءت هذه الدعوة لرئيس الحكومة انطلاقا من ان نشر مشروع موازنة 2015 سينسجم مع مباديء الشفافية التي تنادي بها الحكومة ونطالب بها جميعا، وايضا سيتيح المجال امام مؤسسات المجتمع المدني والخبراء والاكاديميين فرصة المشاركة وابداء الرأي قبل مصادقة الرئيس محمود عباس عليه.

وقالت امان في رسالتها " ترى أمان ان دخول العام الجديد بدون الالتزام بالاجراءات الضرورية وبشكل خاص احالة مشروع  قانون الموازنة الى المجلس التشريعي، سيضع صعوبات امام الحكومة بصرف أية نفقات بعد انتهاء العام، حيث أن القانون الفلسطيني يسمح باستخدام الالية 1/12 لكل شهر حتى نهاية آذار وبعد احالته للمجلس التشريعي وليس قبل ذلك".

واضافت امان ان هذه الدعوة تاتي في اطار جهود أمان لتعزيز المشاركة المجتمعية في ادارة الشأن والمال العام.

 

تقرير متعلق 

تقرير نتائج مسح تتبع الموازنة العامة 


البحث
 
 
 
 
  • بيئة النزاهة والشفافية والمساءلة في عمليات الشراء العام- قطاع غزة 2018
  • ورقة بحثية حول فاعلية منظومة المساءلة في متابعة قضايا حماية المستهلك
  • دراسة نظام النزاهة في هيئات الحكم المحلي بلدية جباليا - دراسة حالة
  • تقرير النشاطات السنوي 2018
القائمة البريدية
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك نشرة دورية بأحدث وأهم رسائلنا